5 نظريات مجنونة متعلقة باختفاء الطائرة الماليزية

 china-to-malaysia-tell-the-truth-about-missing-plane_120314113913

دخل البحث عن الطائرة الماليزية المختفية MH370 يومه الـ 11 ولازالت النظريات تجتمع، بعض النظريات المتعلقة باختفاء طائرة تحمل 239 شخصا لم يتم نفيها من قبل الحكومة، لكن البعض الآخر يميل نحو التفسيرات الغريبة والمثيرة للسخرية. هنا 5 نظريات غريبة متعلقة باختفاء الطائرة:

مثلث برمودا

ألقي اللوم على مثلث برمودا بعد أن قرر سياسي ماليزي أن المثلث قرر تغيير مكانه وانتقل إلى المياه الفيتنامية، حيث ذكر في تويتر “تم رصد مثلث برمودا جديد في مياه فيتنام، الأجهزة والمعدات المتطورة ليس لها فائدة”.

قام بعض قراصنة الانترنت من الاستفادة من اهتمام العامة المتزايد بالقضية فوضعوا صورا مزيفة لطائرة قرب مثلث برمودا مدعين أنها الطائرة الماليزية، طالبين من القرّاء أن يشاركوا في استطلاعات واستبيانات وهمية.  المنشورات تحوي مقاطع فيديو لتزيد من مصداقية الخبر  عن أماكن وجدت فيها الطائرة، قائلة أن الركاب “أحياء” أو “ناجون”

ارتباط بسنودن

مستخدم شبكة Raddit الاجتماعية  Dark_Spectre دخل النقاش حول مصير الطائرة مطلقا نظرية تقول أن السلطات الأمريكية أو الصينية قد تكون اختطفت الطائرة لتحصل على معلومات عن موظفي Freescale Semiconductor الواقعة في تكساس، والذين يعتقد أنهم كانوا على متن الطائرة. ادّعى Dark-Spectre أن الأمر مرتبط بإدوارد سنودن بناء على الأشخاص الذين يصر أنهم بين الرّكاب. يقول ”  إذن لدينا المدير الأمريكي للتخزين التقني في IBM لماليزيا، رجل يعمل في التخزين الشامل في الشركة من قبل المتورطين، وفقا لأوراق سنودن، في تقديم خدماتهم لمساعدة وكالة الأمن القومي في التجسس على الصينيين. .. والآن مجموعة من تقنيي الولايات المتحدة يعملون في تطوير نظام رائد عالمي في المعالجات الإلكترونية (جزء لا يتجزأ من تقنية الهواتف الذكية وتقنية الدفاع) كل هؤلاء معا .. على طائرة .. وتختفي .. مصادفة؟؟؟

لا، يقول Dark_Spectre، هذه ليست مصادفة، التفسير الوحيد المحتمل هو هذا ” علمت المخابرات الأمريكية أن الـ 21 عقلا على متن الطائرة على وشك أن يتم القبض عليهم واستجوابهم من قبل السلطات الصينية فور وصولهم هناك، قررت المخابرات أن ذلك يشكل خطرا كبيرا على برنامج التجسس على الدول الآسيوية فاتخذت إجراءات لتطهير الطائرة أثناء طيرانها”

الفضائيون

قائمة نظريات المؤامرة لن تكتمل بدون فرضية الاختطاف من قبل المخلوقات الفضائية. أليكساندرا بروس من Forbidden Knowledge TV قامت باستخدام برنامج رادار لتحديد مسار الطائرات كمثال على التورط الفضائي في اختفاء الطائرة. استخدمت بروس فيديو يوتيوب مصوّر من قبل أحد المواطنين وحسابه DAHBOO7 ، لتقول أن قراءات الرادار توضح تدخلا وإشارات غريبة  لا يمكن أن تعود إلا ليوفو فضائي. الفيديو يعيد تصوير آخر لحظات الطائرة ويظهر جسما غريبا يطير بتسارع عالي والذي هو بالواقع طائرة من الخطوط الجوية الكورية رقم 672.

تم أخذ الركاب إلى بيونغ يانغ

وهذه واحدة من أكثر النظريات شعبية، أن كوريا الشمالية قد استولت على الطائرة مع جدل الكثيرين أن قرار الصين نشر 21 قمرا صناعيا للمساعدة في البحث يشير بطريقة أو بأخرى أن هذه الفرضية لازالت مطروحة على الطاولة.  يقول Nickryane مستخدم Raddit أنهم قاموا بذلك عام 1969، فلم لا يقومون بذلك الآن؟

لازال الركاب على قيد الحياة 

قال أفراد عائلات المختطفين انهم استطاعوا الاتصال بالهواتف المتنقلة الخاصة بأحبائهم على متن الطائرة بعد أيام من اختفاء الطائرة، مما يقود لتوقعات أن الركاب لازالوا على قيد الحياة في مكان ما من العالم. البعض استطاع إيجاد أقاربه على موقع مراسلة فورية صيني مما يفترض أن هواتفهم لازالت متصلة بشبكة الانترنت.  المكالمات الوهمية دفعت الناس للاعتقاد أن الطائرة لم تتحطم،  ووصل بآخرين الحد أن المكالمات الهاتفية من عمل قوى خارقة للطبية، لكن خبراء التقنية بددوا هذه الشائعات قائلن أن الهواتف التي أغلقت لا تحوّل المتصل مباشرة إلى البريد الصوتي، بل يعتمد ذلك على الشبكة والموقع.

Advertisements